الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 علاج إلتهاب الكبد الوبائي ب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
moon_libya
مدير
مدير


عدد الرسائل: 123
العمر: 26
الموقع: http://www.libyalovers.my-goo.com
نقاط: 341
تاريخ التسجيل: 15/07/2009

مُساهمةموضوع: علاج إلتهاب الكبد الوبائي ب   الجمعة يوليو 17, 2009 1:07 pm


سأذكر بمشيئة الله تعالى أنواعاً عديدة من العلاج لهذا المرض الخطير عسى الله أن ينفع بهذا الموضوع من أصيب بهذا المرض ، وذلك لما سمعت بأن الكثيرين يبحثون عن هذا العلاج ولكنهم لم يجدوه ، وقبل أن أشرع في الموضوع أدعوا كل مصاب بهذا المرض أو غيره من الأمراض بالتوبة النصوح لله تعالى من كل المعاصي والمحرمات وأكبرها الشرك بالله تعالى (وأدعوك أخي الكريم أختي الكريمة إلى قراءة كتاب التوحيد لابن خزيمة رحمه الله وكتاب التوحيد وشروحه للشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله تعالى) ، وذلك لكي تكون مخلصاً لله ومتوجهاً إليه سبحانه لطلب ما تتمناه – وهنا أنت تتمنى الشفاء – فأخلص لله بالعبادة وأخلص في إتباع سنة رسوله عليه الصلاة والسلام) ، وإلى الذين هم في شكٍ من دينهم أقول لهم عليكم بهذا الدعاء (اللهم رب جبريل وميكائيل وإسرافيل فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم ) وذلك في الثلث الأخير من الليل (قبل أذان الفجر بثلاث ساعات تقريباً إلى أذان الفجر) .

وفيما يلي أنواع العلاج باختصار ثم سأورد التفاصيل بدقة فيما بعد :

1 . العلاج بإخلاص الدعاء وعدم الإشراك بالله تعالى .
2 . العلاج بالصدقة الخالصة لوجه الله تعالى .
3 . الحجامة فوق الكبد وخلفه على الظهر .
4 . طريقة فعالة بإذن الله وبسيطة وهي شرب ألبان الإبل وأبوالها .
5 . لحاء شجر البلوط مع العسل .
6 . الثوم والحبة السوداء وعسل النحل .
7 . زعتر وعسل .
8 . حب الرشاد مع مسحوق الصبار والحبة السوداء .
9 . عسل سدر + ليمونة + الحبة السوداء القصيمي+ سنوت وشمر .
10 . العسل الحر مع عصير الليمون وربع ملعقة صغيرة من حبة البركة .
11 . عسل نحل وزيت الحبة السوداء .
12 . الوصفة السحرية لوقاية الكبد .
13 . عشبة (سيشاندرا) لعلاج التهاب الكبد .
14 . نماذج علاجية بالأعشاب من كتاب أمراض الكبد والجهاز الهضمي للدكتور عبدالسلام رزق العش .
15 . أحد مراكز التداوي بالأعشاب يتوصل الى العلاج .
16 . العلاج بالعقاقير .

وفيما يلي أنواع العلاج تفصيلاً :

قال تعالـى : (( وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَـةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ )) الشورى 30 ، ولذا قيل في الحِكَم الشرعية : (ما نَزَل بَلاَءٌ إلا بذنب ولا رُفِع إلا بتوبة) .

وقد صح الخبر عن خير البشر صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( عجباً لأمر المؤمن ! إن أمره كله خير، وليس ذاك لأحدٍ إلا للمؤمن ، إن أصابته سَرَّاءَ شكَرَ فكان خيراً له ، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيراً له)) رواه مسلم .

وقال الإمام ابن القيم - رحمه الله تعالى - في (زاد المعاد ، 4 / 10 – 11) : (ها هنا من الأدوية التي تشفي من الأمراض ما لم يهتدِ إليها عقولُ أكابر الأطباء ، ولم تصِلْ إليها علومُهُم وتجاربهم وأقيستهم من الأدوية القلبية والروحانية وقوة القلب واعتماده على الله والتوكل عليه ، والالتجاء إليه ، والانطراح والانكسار بين يديه ، والتذلُّل له ، والصدقة ، والدعاء ، والتوبة والاستغفار ، والإحسان إلى الخلق وإغاثة الملهوف والتفريج عن المكروب ؛ فإن هذه الأدوية قد جربتها الأمم على اختلاف أديانها ومللها فوجدوا لها من التأثير في الشفاء ما لا يصل إليه علم أعلم الأطباء ولا تجربته ولا قياسه؛ وقد جَرَّبنا نحنُ وغيرنا من هذا أموراً كثيرة ورأيناها تفعل ما لا تفعل الأدوية الحسية !) انتهى .

علاج 1 : العلاج بإخلاص الدعاء وعدم الإشراك بالله تعالى ، وإليك النماذج :
أ . قال الشيخ إبراهيم محمد حسن الجمل في مقدمة كتابه الموسوم (الاستشفاء بالدعاء) وهو يتحدث عن نفسه ........... ثم كبرت وتقدمت بي السنون ، ولم يغفل لساني ولا قلبي عن ترديد اسمه سبحانه وتعالى (الحي القيوم) ، فإذا ما جاءت ملمة أو شدة أو أردت قضاء أمر ألححت بذكر هذا الاسم الأعظم طالباً قضاء هذا الأمر بما أراده الله ، ولله من أجل اسمه الأعظم في يقيني وإيماني وقلبي ولساني مواقف بلغت حداً أحسبه من كرامات هذا الاسم الأعظم .
وسأذكر ما تفضل عليّ المولى سبحانه وتعالى ببركة اسمه الأعظم في موقفين – وما أكثر المواقف والفضل الذي منّ الله به عليّ – تحدثاً بنعمته وكرمه عظة واعتباراً .
أذكر عام 1953م وفي الصيف عقب إجهاد بصري متوال ثلاثة أشهر أن أصيبت عيني بمرض نادر جداً وخطير وله أعراض لو كانت بجبل لاستغاث بالله مما نزل به ، لم ينفع معه أولاً تطبيب لأن المرض لا يعرف إلا بوقوعه ، أما أعراضه فإنها تخفى عن الأطباء زمناً ، ولم أعرف العيادات الطبية الخاصة وليس في الاستطاعة طرق بابها ، فلجأت إلى (القصر العيني) ولا أملك إلا ترديد اسم الله الحي القيوم أدعوا للاستشفاء .
كان في استقبال مرضى العيون نائب طبيب يدعى د. محرز ، كشف على عيني ، ثم طلب مني أن أرجع إليه بعد أسبوع ، ولم يقل أزيد من ذلك ، فحسبت أنه يريد أن يتخلص مني ، فخرجت أبحث عن مستشفى آخر ، واهتديت إلى مستشفى (المعهد التذكاري) بجوارنا في الجيزة ، ولكن الأطباء رغم براعتهم المشهود لهم بها لم يتعرفوا على المرض حتى يمكن العلاج ، ومرت أيام والآلام تكاد تقتلني ، فلم أملك إلا أن أرجع ثانياً إلى القصر العيني مرغماً لميعاد د. محرز.
وما أن اقتربت من الباب حتى وجدت من ينادي عليّ ، فإذا به الطبيب محرز .. ثم لامني على التأخير عن الميعاد الذي ضربه لي ، وقال : الآن عرف المرض ، وإن كان تأخيرك على الأسبوع زاد من الخطورة على عينك ، ثم صعد معي إلى قسم الرمد الداخلي، وكتب لي علاجاً خفف من شدة الآلام بعد تناول العلاج .
مر شهران ومع العلاج كان رئيس القسم والأستاذ بكلية الطب د. الطوبجي – رحمه الله – يأتي ومعه طلابه بالكلية ليفحص المرض ويرشد الطلاب إلى خطواته وخطورته ، وفي يوم سمعته يقول للطلاب : إن هذه العين قد فقدت الإبصار تماماً ، وإننا الآن نريد أن نحصر المرض فيها فلا يؤثر على العين المبصرة .
بعد خروج الطلاب انتابتني انفعالات نفسية عنيفة فبكيت ما شاء لي البكاء ونمت ولم أفقد الأمل في الله وما زلت أتوجه إليه بالدعاء .
وفي اليوم التالي أتى أ.د. الطوبجي كعادته ومعه الطلاب وما كاد يضع المجهر على عيني حتى صرخ معجزة ... والله معجزة .. ماذا فعلت حتى تحقق ذلك ؟!!
قلت: لم أفعل شيئاً غير أني تأثرت من كلامك أمس فبكيت طويلاً ، ولم أفقد الأمل في الله الذي منه الشفاء .
فقال رحمه الله : لعلها دعوة صالحة استجاب لها رب العالمين .

* * *

ب . الموقف الثاني كان بالمدينة المنورة عام 1980م ، وكنت أعمل بها وقد تكونت حصيات على الكلى ، وأصابني من جرائها مرض شديد ترتب عليه أن قَلَّت حركتي وهَزُل جسمي وانتابتني أمراض مختلفة ، ومع الدعاء وطلب الاستشفاء من المولى سبحانه وتعالى باسمه الأعظم كان عليّ أن أعمل أشعة لازمة لتحديد مكان الحصيات بمستشفى المدينة المنورة ، وكان بها أ.د. منتدب من مصر ، عرض عليّ عمل عملية لإخراج الحصيات ، فسوفت على أساس أن أعملها في القاهرة .
وجاءت عطلة نصف السنة ، وسافرت وفي النية أن أعملها ، وذهبت إلى الإسكندرية لاستشارة أ.د. محمد الغراب رئيس قسم المسالك سابقاً بكلية طب الإسكندرية ، لصلة الجوار في القرية ، فأبدى استعداداً لعملها في مستشفى المواساة ، ولكني استخرت الله وأرجأتها إلى عطلة الصيف .
رجعت إلى مقر العمل ، ولكن المرض ازداد ، فكان لا بد من أن أجري العملية في مستشفى المدينة مهما كانت النتائج ، ولم يكف لساني وقلبي عن ترديد الاسم الأعظم ، ولما ذهبت إلى المستشفى وجدت أن الطبيب قد ذهب في إجازة إلى القاهرة ، فرجعت وأنا أعاني ما أعانيه ، وكان الصبر والدعاء رائدين لي ، فإذا ما جاء الليل أنام نوماً متقطعاً تنتابني معه آلام شديدة . وفي ليلة اشتدت وطأة المرض وألححت بالدعاء ثم أخذتني سنة من النوم ، وإذ بي أرى جماعة واقفة أمام باب حجرة النوم ومعهم شخصية عظيمة وفيهم من يُعرّف به ، وانتظرت وكلي شوق أن يدخلوا ولكنهم مروا وكان حزني شديداً لأنهم لم يدخلوا الحجرة فاستيقظت .. وما كدت أصل إلى الدورة حتى اندفع مني بصعوبة خمس حصيات كبار ، ورجعت وقد ذهبت كل الآلام .
وتلك نعمة نذكرها اعترافاً بفضل الله وإيماناً عميقاً بأن الحي القيوم هو الشافي الذي يستجيب لدعاء الداعي ، وهو أرحم بالعبد من أمه التي ولدته .


* * *

ج . ومن كتاب (العلاج بالهدي النبوي في ضوء الإعجاز العلمي .. الشفاء من وحي خاتم الأنبياء صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم) للشيخ أيمن بن عبدالفتاح .. وتحت عنوان " أمّن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء غير الله؟ " قال الشيخ وسنروي إن شاء الله قصة حدثت بالفعل في وقتنا الحالي ، لعلها تكون عبرة لنا : في يوم من أيام رمضان ، وتحديدًا في العشر الأواخر منه ، وفي وقت وضع فيه الطعام ، وكان الحديث عن الله سبحانه وتعالى وقدرته وعظمته ، فقال رجل من المجلس انظروا إلى هذه الأشعة الطبية ، فنظروا وقالوا : وما بها ؟ قال : إن هذا الذراع المصور به سرطان في أجزائه . فقالوا : ولمن هو إذن ؟ قال إنه لي ، فقالوا : شفاك الله وعافاك وجعله لك أجراً ومطهرة ومغفرة ورحمة من الله في الدنيا والآخرة .
فقال : آمين ، ولكن الحمد لله لقد عافاني الله من هذا المرض ، فقالوا : من مرض سرطان العظم ؟!! قال: نعم وسأحكي لكم ما حدث معي :
طول حياتي ما رددت شخصاً في أي حاجة كانت ، وما علمت طاعة من فرض أو سنة إلا وفعلتها . وفي يوم من الأيام أحسست بألم في ذراعي الأيمن ، فذهبت إلى أهل الطب من عيادة إلى عيادة حتى وصلت إلى أشهر أهل الطب ، وبعد الأشعة والفحص ثبت إن عندي سرطان في العظم ، ومع الاستمرار في العلاج والدواء الكيميائي إلى يوم إعادة الكشف ، وفي يوم لا أنساه بعد الفحص والأشعة قال لي الدكتور : عليك في أقرب وقت أن تستعد لإجراء عملية بتر لذراعك وفي خلال اثنتي عشرة ساعة لأن الخلايا السرطانية تنتشر بسرعة فائقة .
فنزلت من عنده وأنا حائر من أمري وخلا مني عقلي ، فركبت سيارة فسمعت الآذان فنزلت لأصلي العشاء ، وانتهيت من الصلاة ، وفرغ المسجد من المصلين ، فأتى الحارس وقال لي : هيا لكي أغلق الأبواب ، فقلت له : يا أخي أنا معي أموال وبطاقة خذهم معك حتى تطمئن واتركني حتى الفجر ، فأطمأن لي الحارس وتركني ، فقضيت وقتي في الصلاة والدعاء ، ما بين تأوه وبكاء وتضرع إلى قبيل فتح المسجد للصلاة كنت أقول يا رب ما تركت فقيراً ولا مسكيناً إلا وأنفقت عليه من فضلك من المال الحلال والطعام الحلال ، وما تركت الطاعات والعمل الصالح وإتباع حبيبك صلى الله عليه وآله وسلم حتى هذه الساعة فلا ترد سؤالي أنت الذي قلت : (( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ))البقرة 186 . يارب أنت الذي قلت :
((أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ)) النمل 62 .
- يارب أنت مجيب الدعوات وكاشف السوء ، يارب فلا تردني ، وأعطني سؤلي ، وأفض عليّ من رحمتك ، واكشف السوء عني ، فإني أعلم أنك على كل شئ قدير .
- ففتح المسجد وقمنا بعد ذلك لصلاة الفجر ، ثم ذهبت إلى بيتي ، وفي نفس اليوم أتتني حمى تفور ، وفي رأسي تدور ، وفي جسدي تمور ، وظللت هكذا ثلاث ليال ، وحكى لي أهلي عن أحداث ذلك المرض حيث إنني كنت أُرجُّ وكأنما خمسة رجال يرجُّوني رجًّا شديدًا ، ولما وعى عقلي ذهبت حامدًا لله صابرًا على البلاء إلى الدكتور لعمل العملية ، فأجرى لي أشعة قبل العملية ، ثم إذا به يصرخ ويقول : لست أنت صاحب هذه الأشعة ، قلت : كيف ؟ قال : إنها خالية من الخلايا السرطانية تمامًا .
فقلت : الحمد لله لقد تقبل الله الدعاء ، ولنعم السبب الدعاء يأتي به الشفاء من مسبب الأسباب .
* فلقد رأينا هنا كيف يأتي الشفاء بسبب كالدعاء فمن هنا وجب علينا التوجه إلى رب الأسباب في كل أمر يهمنا في ديننا ودنيانا.


علاج 2 : العلاج بالصدقة الخالصة لوجه الله تعالى .عن أبِي أمامة الباهلي - رضي الله عنه - قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : (( دَاوُوا مَرْضَاكُمْ بالصَّدَقة )) حسنه الألباني في ( صحيح الجامع ، برقم : 3358 ) .

وعن حذيفة بن اليمان - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( فتنة الرجل في أهله وماله ونفْسه وولده وجاره ، يُكفِّرها الصيام والصلاة والصدقة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر )) رواه البخاري ( 1435 ) ومسلم ( 144 ) .

وسوف اقتصر على ذكر قصتين فقط من كتاب مِن عجائبِ العلاجِ بالصَّدَقة والذي يحتوي على أكثر من (15) قصة عجيبة من القديم والحديث في الاستشفاء بالصدقة من الأمراض الجسَدية والنفْسية :

أ . تصدق على أم أيتام فشفاه الله من مرض السرطان : يُذكر أن رجلاً أصيب بالسرطان ، فطاف الدنيا بحثاً عن العلاج ، فلم يجده ، فتصدق على أمِّ أيتام ، فشفاه الله تعالى .

ب . قرر الأطبـاء موت طفلـه فأنقذه الله بصَدَقَةِ وَالده : قال الشيخ / عبد الهادي بدلة إمام جامع الرضوان في حَلَب السورية , وهو من العلماء القلائل الذين يخاطبون العقل والقلب معاً - بارك الله فيه ونفع به - , قال : ( في بدايـة زواجي مَـنّ الله علينا بطفلنا الأول ، ففرحنا بـه فرحاً شديـداً ، لكن شاء الله - سبحانه - أن يُصاب هذا الطفل بمرض شديد ، عجِزَ عنه الطب حينها ، وبَدَأت تسوء حالة الطفل وتسوء حالنا نحن أكثر حُزناً على فلذة كبدنا ونور عيوننا..وكلكم يعلم ماذا يعني الطفل لوالديه وخاصة أنه طفلنا الأول !! .
لكن الشعور الأسوأ هو شعورنا بالعجز لأن نقدم له العلاج لمعاناته !! .
إلا أننا سلمنا أمرنا لله وقضائه ، لكن كان علينا الأخذ بالأسباب وعدم ترك أي فرصة أو سبيل لعلاجه .
دلنا أهل الخير على طبيب ذي خبرة وشهرة فذهبتُ إليه بالطفل , والطفل يشكو من
الحمى - التي تأكل قبل الطفل جسدي وجسد أمه وقلبها وقلبي - فقال لنا : " إذا لم تنْزِل حرارة الطفل هذه الليلة فسيفارق الحياة غدا ! " .
عدتُ بالطفل حزينا كئيباً ، يقض الألم قلبي حتى فارق النوم جفني ، فقمت لأصَلِّي ، ثم ذهبت هائماُ على وجهي تاركاٌ زوجتي عند رأس ابني باكيةً حزينةً ، مشيت في الشوارع لا أعرف ماذا اعمل لابني !! ، لكنني تذكرت الصدقة وحديث حبيبي رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما قال : (( داووا مرضاكم بالصدقة )) ، ولكن من سأجد في هذا الوقت المتأخر لأطرق بابه وأتصدق عليه ، وماذا سيقول عني إن فعلت ذلك ؟! .
وبينما أنا كذلك إذ بِهِرَّة جائعة تموء في الليل الأسود .. تذكرت قول رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما سأله الصحابة : (( وإنَّ لنا في البهائم أجـراً ؟! )) فقال صلى الله عليه وسلم : (( في كل كبد رطبة أجر )) رواه البخاري ومسلم ، فدخلت منْزِلي وأخذت قطعةً من اللحم ، فأطعمتها الهرة .
أغلقت الباب خلفي ، غير أن صوت الباب اختلط بصوت زوجتي : " هل عدت .. إليَّ .. إليّ .. سريعاً " !! ، فهرعت إليها .. وجدت وجه زوجتي قد تغير وعلى صفحة وجهها تهليلة بِشْر ! .
فقلت : عُدتُ لتوي .
قالت : " بعدما ذهبت ، أغفيت قليلاً وأنا جالسة .. فرأيت رؤيا عجيبة ! ..
لقد رأيت نفسي محتضنةً ابني .. وإذ بطيرٍ أسودٍ كبيرٍ يهوي من السماء لينقض على طفلنا ليأخذه مني وأنا خائفة أضمّ ابني بشدة لا أعرف ماذا أفعل ! وإذ بي بِقِطٍّ يدفع الطيرَ دفعاً شديداً ويعاركه عِراكاً ما رأيت أقوى منه ، مع أن الطير كان ضخماً , وظل يدفعه ويعاركه حتى دفع الصقرَ بعيداً , واستيقظت على صوتك تأتي " ..
يقول الشيخ : فتبسمت واستبشرت خيراً ، نَظَرَت إلَيَّ زوجتي مندهشة من تبسمي !.
فقلت لها : عسى أن يكون خيراً ..
هرعنا إلى طفلنا .. لا نعرف مَن يصِل أولاً وإذ بالحمى تزول عنه ويفتح الطفل عيناه ، وصباح اليوم التالي - والذي لا إله إلا هو - كان الطفل يلهو مع الأطفال في الحي والحمد لله ) انتهى كلام الشيخ .
بعد أن ذكر الشيخ هذه القصة العجيبة ألقى هذا الطفل - الذي بات شاباً وعمره الآن حوالي 17سنة وقد أكمل حفظ القرآن الكريم ، ويتابع تعليمه الشرعي - ، ألقى موعظةً بليغة بالمسلمين في مسجد والده ، مسجد الرضوان في حلب، في أحد آخر ليال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك ..

علاج 3 : الحجامة فوق الكبد وخلفه على الظهر (ابحث عن حجَّام من أهل السنة لأنه أدرى بالسنة والعلاج) ، وللعلم بأن الكثيرون قد تشافوا بالحجامة انظر التفاصيل في موقع الشيخ محمد أمين شيخو صاحب كتاب الدواء العجيب ، وتم في صفحة 397 من هذا الكتاب وضع نتيجة تحليل عائد للسيد س . م .. مصاب ببداية تليف كبدي ، ومن المدهش أنه بعد عدة شهور من إجراء عملية الحجامة له تخلص من حالة القصور الكبدي ، كما وضعت في صفحة 451 من الكتاب نفسه نتيجة تحليل للسيد ف . م .. أصيب بالتهاب كبد انتاني مع يرقان شديد ووهن عام ، وبعد قيام الفريق الطبي بإجراء عملية الحجامة له ذهبت الأعراض السريرية تماماً وأكدت ذلك التحاليل المخبرية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

علاج إلتهاب الكبد الوبائي ب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» ورم في الكبد يبعد أبيدال عن برشلونة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
libya lovers ::  :: -